هل الصحافة الإلكترونية هل تصبح بديلاً للصحافة المطبوعة ؟

أقيمت ندوة يوم الثلاثاء، تحت عنوان “الصحافة الإلكترونية من المنظور العالمى الجديد” بمركز أخبار اليوم للتدريب والاستشارات، حاضر فيها الدكتور روجر ستريتماتر أستاذ تكنولوجيا الصحافة بجامعة “كوبن “بولاية “بلتيمور” بالولايات المتحدة الأمريكية.

وناقشت الندوة تأثير استخدام الصحافة الإلكترونية كبديل للصحافة المطبوعة، حيث تناقصت مبيعات العدد الأسبوعى للصحف بأمريكا بنسبة 10.6% فى الفترة من أبريل إلى سبتمبر 2009 مقارنة بنفس الفترة لعام 2008، بالرغم من تقليل حجم الورق وعدد الصفحات والمقالات والموضوعات وتناقص مبيعات الإعلانات بنسبة 30% للربع الأول من 2009 مقارنة بنفس الفترة لعام 2008 وأكد على تناقص فرص العمل للصحفيين وإلغاء وظائف العديد منهم.

وأشار روجر إلى شركة “جانيت” “Gannett” التى تعد أكبر ناشر للصحف بالولايات المتحدة الأمريكية قامت بإلغاء أكثر من 8300 وظيفة خلال عامى 2007 و2009 أى ما يمثل 22% من إجمالى عدد العاملين لديها وتمت إعلان إفلاس بعض الصحف الأمريكية مثل “Chicago Sun-Times” فى 31 مارس 2009، وأجرى مركز “Pew” للأبحاث دراسة ووجدوا أكثر من نصف القراء يستخدمون الإنترنت كمصدر مبدئى للأخبار.

وصرح روجر باستخدام برامج مجانية مفتوحة المصدر (Content Management System “CMS”) لتحرير وإدارة محتوى المواقع الإلكترونية الإخبارية وتم تقديم عرض لأحد هذه البرامج مع شرح عملى باستخدام الكمبيوتر لكيفية تحرير خبر ومراجعته وإصداره على أحد المواقع التى تستخدم هذا البرنامج.

كما أكد روجر على سهولة تغيير شكل الموقع وألوانه وأماكن أقسامه الإخبارية فى لحظات باستخدام ثيمات جاهزة، فضلاً عن سهولة استخدام ملحقات برمجية ودمجها بالموقع مثل استقصاء الرأى وعرض الشرائح الإخبارية المصورة المتعاقبةSlide Show وغيرها، كما من المعروف استخدام المدونات كإصدارة صحفية محترفة على الإنترنت بديلاً عن الصحافة المطبوعة واستخدام المدونات وخاصية بث الأخبار بواسطة القراء “Tweeting” كبديل للصحافة فى حالة توقف الإصدارات الصحفية عند حدوث أزمات أو كوارث.
المصدر: اليوم السابع

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

وظائف جامعة البترول والمعادن

وظائف المعهد السعودي للبترول